الأمومة المر الذي نحبه: من أم إلى الأم (جديدي على أراجيك)

بما أن اليوم يوم الأم فمن الطبيعي أن أتحدث عن أمي كأبنة، ولكني لن أفعل ذلك. وسأكتب عن أمي من كوني أم ..

“لن تشعري بوالدتك أو تفهميها إلا إن أصبحتِ أنتِ أم”. جملة طالما أثارت استفزازي وضيقي، كيف ذلك؟ أنا أحب أمي وأعرف كيف تتعب من أجلي ولا دخل في ذلك لأن أكون أما.

ولكن أتضح أن هذه الجملة صحيحة مئة بالمئة. والآن لا أفهم لم كانت تزعجني إلى هذا الحد.

كيف تغير رأيي؟

أدعوكم لقراءة مقالتي على أراجيك. ولا تنسوا أن تعودوا لتخبروني أرائكم

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

موقع ويب مدعوم بواسطة ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: