أنت فاشل وسيء ولا قيمة لك [هذا ما يكون عليه شكل التنمر الإلكتروني ولماذا يحدث]

يبدأ الأمر بمنشور تضعه على صفحتك أو رد تضعه بمنتهي الأدب على صفحة شخص آخر. وانتظر.

رأي تافه.

أمر ليس له قيمة.

وأي رد يفحمك ويربكك ويستفزك. وإما أن ترد عليه بنفس أسلوبه أو تتجاهله ولكن للأسف سيظل الأمر عالقا في نفسيتك. خاصة إذا كان الهجوم عنيفا على رأي عادي ليس فيه إهانة لأي شخص.

السخرية و”التريقة” -التي أصبحت تسمي تنمرا- مشكلة مجتمعية قديمة لا اعتقد أنه يوجد شخص لم يتعرض لها في سنواته المختلفة في الدراسة أو حتى العمل. وقد انتقلت من الحياة العادية إلى الافتراضية. مثلها مثل أي شيء آخر.

يحدث التنمر الالكتروني لأغلب الأشخاص ومن جميع الأعمار. رجالا ونساء. مشهورين وغير مشهورين.

بداية.. ما هو التنمر الالكتروني؟

Photo by RODNAE Productions on Pexels.com

التنمر معناه السلوك العدائي المتعمد والسخرية من الشخص ويضاف له كلمة الكتروني دلالة أن التنمر يحدث عن طريق الوسائل التقنية الحديثة.

يأخذ التنمر أشكال كثيرة ومتنوعة. حسب المتنمر ومن يتنمر عليه:

1- التعليقات:

كما سبق وأن أعطيت مثالا. منشور تنشره أو رد ترده على أحد منصات التواصل الاجتماعي. ليصلك بعدها تعليقات سلبية او حتى مسيئة. سواء كان المنشور صورة أو مقال أو مجرد منشور عادي كرأي مثلا.

2- الرسائل:

قد يأخذ التنمر شكل رسالة من مجهول يسيء إليك لمجرد إستفزازك و كما نقول”حرق دمك” وتقليل ثقتك بنفسك. (هل تذكرون موقع صراحة الذي انتشر في فترة من الفترات؟). أو بهدف تهديدك لفعل شيء ما.

3- الصور:

نحن في عصر الكل يمتلك فيه كاميرا. هو شيء رائع بالطبع. لأنك تستطيع أن تسجل كل لحظاتك الحلوة بمنتهي السهولة. أو أن تسجل جريمة ما وتنقذ أحدا.
ولكن للأسف لكل شيء جانب مظلم. فمن الممكن أيضا أن يستغل أحد ما هذه الميزة ليصورك دون علمك ونشر صورتك والتنمر عليها. قد لا يكون هذا الشخص يعرفك أيضا. قد تكون في السوق مثلا ويصورك شخص ما مع كلمات استفزازية لمجرد أن ملابسك ألوانها لا تعجبه.
وقد يتحول الأمر من التنمر إلى الابتزاز حينما يستغل أحد صورتك بشكل غير رائع ويستغلك – خاصة الفتيات- سواء لفعل شيء سيء معك او ليحصل منك على الأموال.

4- المكالمات الهاتفية:

هذه في الغالب تكون من اشخاص يعرفونك وتحدث في فئة المراهقين أكثر من غيرها. يتصل رقم مجهول بالضحية ويُسمعها كلاما محبطا أو مسيئا عن شكله أو مواقفه.

حسنا لماذا يحدث التنمر من الأساس؟

قلة أدب.

اعذروني ولكن هذه هي الحقيقة. وهي ليست مسبة ولكنها وصف.

المتنمر هو شخص لم يتعلم الأدب أو نسي الأدب الذي تعلمه في المدرسة أو في بيته من أهله.

قد تجد من يقول لك أن التنمر يحدث لأن المتنمر يفعل ذلك من خلف شاشة ظنا منه أنه لا أحد يعرفه. أو حتى لو عرفه أحد فلن يستطيع أن يفعل له شيء.

وفي الحقيقة أن لو كان هذا هو السبب حقا لكنا كلنا متنمرين.

ولكن هناك أسبابا أخرى:

المتنمر شخص قليل الثقة في نفسه. فيفعل ذلك من منطلق ” أنا هنا هل تروني؟”. يحاول إثبات ذاته ووجوده ولكن للأسف بالطريقة الخاطئة.

قد تكون الغيرة هي المحرك الرئيسي للتنمر. حينما يتنمر أحدهم على زميله في المدرسة أو العمل أو حتى على شخص مشهور يمتلك ما يتمنى هو أن يملكه.

و التنمر أحيانا يحدث “بالجملة” فبعض الناس تتبع سياسة القطيع. ويهاجمون ويتنمرون فقط لأن الجميع يقعل ذلك. ولسان حالهم يقول ( هي جت عليا أشمعني أنا؟) دون أدني تفكير من أنه نعم قد تكون كلمتك هي الكلمة التي قصمت ظهر البعير.

والآن كيف نتجنب التنمر الألكتروني وكيف نُعالج المتنمرين منه؟ ولماذا الأمر يزيد عن حده عن المشهورين؟

في مقالة الغد بإذن الله ستعرفون.

أخبروني قبلها هل تعرضتم للتنمر الالكتروني من قبل؟ وماذا كان رد فعلكم؟ وبصراحة هل تنمرتم على أحد حتى وإن لم تكونوا قاصدين ذلك؟

رأيان حول “أنت فاشل وسيء ولا قيمة لك [هذا ما يكون عليه شكل التنمر الإلكتروني ولماذا يحدث]

اضافة لك

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

موقع ويب مدعوم بواسطة ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: