كيف تنقذني الكتابة العشوائية كل مرة؟

مساءكم روعة وفرحة…

دائما ما يكون عندي أزمة في العودة للتدوين بعد انقطاع حتى ولو كان الانقطاع فترة قصيرة، أشعر أن الأفكار استنزفت وأن عقلي توقف. وأنني في كل مرة أبدأ من الصفر.

كتبت منذ شهرين تقريبا مقالة لماذا تشعرين بالتعب طوال الوقت، وأحاول أن أطبقها على نفسي وانجح أحيانا في تطبيق ما فيها من نصائح وأشعر بالفرق.

حسنا كيف أتغلب على الأفكار الموصدة؟

بالتدوين العشوائي، أفتح مدونتي او صفحتي على رقيم. وأكتب دون أدنى يكون لدي أدني فكرة عن الكلمات التي ستخرج في هذه التدوينة.

حتى أنكم كثيرا ما تجدون التدوينات العشوائية حقا عشوائية و قد تكون غير مترابطة، وفي الكثير من الأحيان أجد نفسي أكتب في موضوع لم أكن لأتكلم عنه لولا هذه العشوائية.

في الحقيقة أجد هذه الحيلة تحقق مرادها أغلب الوقت، وبعد تدوينتين أو ثلاثة من الكتابة العشوائية أجد طريقي للكتابة المنظمة في مواضيع محددة.

لذا تحملوا هذه العشوائيات حتى تعود أفكاري لي مرة أخرى


دمتم بود دائم

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

موقع ويب مدعوم بواسطة ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: