المقالات المرئية لأول مرة… على رقيم

أطلق رقيم صباح أمس خاصية جديدة له وهى المقالات المرئية ، حيث أصبح بإمكان الراقم أن يستغل موهبته الإذاعية كذلك فى نشر محتواه العربي، وان يقوم بنشر مقالته عن طريق يوتيوب، بشرح ما يريد قوله أمام عدسات الكاميرا بدلا من الكتابة... قلت لكم من قبل ، أن رقيم منصة سحرية تتطور يوما بعد يوم، وستصبح... Continue Reading →

Advertisements

منصة سحرية

يقولون أن مثل هذا المقال إعلان، إن كان كذلك فليكن، إن كنا سنعلن عن منصة مهمة، ستكون قريبا المرجع العربي لكل العلوم على الإنترنت فليكن إعلان ليس لدى أدني مشكلة. تلك المنصة السحرية أسرتني منذ اليوم الأول لدخولي إليها و لست وحدي في ذلك، رقيم، تضم كتابا من كل الوطن العربي، بل ورأينا من ينضمون... Continue Reading →

فارس صغير

فارس صغير، أركب مهرة خيالي وأنطلق، أهزم أشرارا وأحارب وحوشا، أكبر لثوان، هي فقط ثوان، ولكنها عمر بالنسبة لي، أكون فيها ملكا، أقود جيشا، أحمى مملكتي وأضم لها، تنتهي الثواني ، وتختفى مهرتي، والجيش، والنصر، لأعود طفلا، أميرا صغيرا، يلهوا بفرس من خشب

أحبوا

الحياة بلا حب ليست حياة، ولا أقصد فقط الحب بمعناه المعروف رغم أهميته وقدسيته ومكانته، الحب لكل شئ، للناس، للهواء، للبرد، للشمس، لضحكة طفل، للهفة العشاق، لموهبة وشغف نحتضنه، للمة العائلة.... تلك التفاصيل الصغيرة تشكل حياتنا بكل معانيها، من تجعلنا نحن. أحبوا كل شئ، أحبوا الأستيقاظ الباكر، السهر، يوم الثلاثاء الذي يبغضه البعض ولا أعلم... Continue Reading →

الخيال

لن يدرك أبدا معنى الخيال إلا الأطفال، ومن عاش الخيال، من كان خياله حافزا له على تغيير واقعه، من كان له خياله متنفسا بعيدا عن اللهث الدائم والركض دون توقف..الخيال حياة، رغم الكارهين والمحبطين

سيدة القطط

سيدة القطط قالو، فليقولوا، ثلاث قطط أصدقائي، يزررنى كل يوم، أطهو لهم وألعب معهم، يهتمون بي، يشعرونني بأنني لزلت على قيد الحياة، لست وحيدة أنا أبدأ، حراسي هم، زينتهم بأجراس مميزة، ورسموا هم البسمة علي شفتي، بعد غياب سنوات، بعد لوعة الوحدة، وبرودة الإنتظار، سيدة القطط قالوا، فليقولوا، على الأقل سأجد من يقف على قبري،... Continue Reading →

لعبة

أنتصف الليل وأكثر تهدى له دموعا وأنينا يهدى لها أهمالا نسيانا خذلانا تبكيه ويضحك تهاتفه ويقتلها بسكتة هاتفية لا تصدق أن كل شئ ولى تفتح عينيها بقوة لعلها تحلم عاصفة ثلجية تجتاح قلبها ترى كابوسا لا تستطيع استيعابه يلعب هو ألعابه الألكترونية وهو يهاتف أخرى ليلعب معها نفس اللعبة........#كلمات_مسحورة

في الشارع الطويل

في الشارع الطويل ... وحيدة تسير في طرقات واسعه .... عليّها تضيق... تتوه في أفكار تأرجحها كريشة فى مهب الريح... تفكر لم انا ؟؟ لم الجرح هكذا يؤذيني... لم لا يشعر بي هو... كيف استطاع ان يتركنى ... الطريق شبه مزدحم... وداخلها شبه فارغ...تحاول ان توقف التفكير فيه...ان تذهب بعقلها بعيدا بعيدا... ان تبنى حيوات... Continue Reading →

حمق

لا اعلم ما الذي حدث لي ... أصبحت انسي سريعا.. تشتت تركيزي.. ولكن ... الآن؟ في اهم ايام حياتي ؟ أين هو؟أين وضعته؟ باقى على الاجتماع اقل من عشر دقائق .... انا متأكد أننى أحضرته من المنزل.. لم انسه.. لا .. مستحيل .. أصلا أحضرته امس وعملت عليه ونمت في المكتب .. هل من الممكن... Continue Reading →

Powered by WordPress.com.

Up ↑